القائمة الرئيسية

الصفحات

السمنة - أضرار السمنة وأسبابها وعلاجها



السمنة

سوف نتناول في هذا المقال كل ما تريد معرفته عن
تعريف السمنة:
أسباب السمنة:
المخاطر الناتجة عن السمنة:
طرق علاج السمنة:

تعريف السمنة

هي زيادة في كمية الدهون الموجودة في الجسم بشكل غير طبيعي.

أسباب السمنة

 1- سوء التغذية: عن طريق استهلاك سعرات حرارية بشكل مرتفع وغير طبيعي، ولحل هذه المشكلة ينبغي حساب عدد السعرات الحرارية التي يستمدها الجسم من المواد الغذائية كالتالي:
  1. جرام واحد من الكربوهيدرات يمد الجسم بأربعة سعرات حرارية من الطاقة.
  2. جرام واحد من البروتينات يمد الجسم بأربعة سعرات حرارية من الطاقة.
  3. جرام واحد من الدهون يمد الجسم بتسعة سعرات حرارية من الطاقة.

2- عدم ممارسة الرياضة: نتيجة الخمول وقلة النشاط البدني الذي يبذله الإنسان وعدم اعتبار الرياضة عادة يومية يمارسها الشخص يوميا.

3- الأدوية.

4- بعض الأمراض.

5- التوتر النفسي.

6- اضطرابات الغدد.

مخاطر السمنة (أضرار السمنة)

تعتبر السمنة من أخطر الأمراض التي تهدد البشرية في وقتنا الحالي، وذلك لما تسببه من أضرار صحية ومضاعفات على الجسم. 
ومن أمثلة أضرار السمنة على الجسم التالي:
1. أمراض الجهاز التنفسي: كحدوث اختناق عند النوم أو ربو.
2. مشاكل في القلب والشرايين.
3. مشاكل في الإنجاب.
4. الزيادة من احتمالية الإصابة بمرض السكري والضغط.
5. مشاكل في الحركة والمفاصل.
6. التأثير على الحالة النفسية للمريض.
7. الزيادة من احتمالية تواجد السرطانات.

حساب معدل السمنة

لتقييم معدل سمنة الجسم نحسب الآتي:
1- مؤشر كتلة الجسم (BMI):
ويتم حسابه لكلا الجنسين من الرجال والنساء على النحو التالي:
مؤشر كتلة الجسم = (الوزن بالكيلوغرام) / (مربع الطول بالمتر)
يتراوح المعدل الطبيعي لمؤشر كتلة الجسم بين 19.8 و25 كجم/م، أما إذا تراوح مؤشر كتلة الجسم بين 25.1 و29 كجم/م فإن هذا يعتبر زيادة في الوزن ولكن بدرجة يمكن السيطرة عليها.

ويعتبر الشخص مصابا بالسمنة المفرطة إذا:
- زاد مؤشر كتلة الجسم عن 30 كجم/م مع وجود مرض السكري غير المنضبط.
- زاد مؤشر كتلة الجسم عن 35 كجم/م مع وجود مشاكل صحية من مشاكل المفاصل والضغط والسكري أو تكيس المبايض أحيانا.
- زاد مؤشر كتلة الجسم عن 40 كجم/م بدون وجود أي من الأمراض السابق ذكرها.

2- قياس محيط الخصر:
إذا زاد محيط الخصر عن 88 سم للنساء وعن 102 سم للرجال، فإن ذلك يشير إلى وجود السمنة في البطن.

3- قياس نسبة محيط الخصر إلى محيط الورك:
ويتم ذلك بقسمة محيط الخصر على محيط الورك، وعند زيادة هذه النسبة عن 0.90 للذكور وعن 0.85 للإناث فإن هذا الشخص يعتبر سمينا.

علاج السمنة:

يختلف علاج السمنة من مريض لآخر حسب حالته الصحية، وتعتمد طرق العلاج على عمر المريض ووزنه وطوله، بالإضافة إلى تقبل المريض واستعداده للعلاج.

طرق العلاج:
1. الحمية: وسنتكلم عن أنواعها بشكل تفصيلي في مقالات قادمة بإذن الله.  
2. الرياضة: حيث يمارسها المريض بشكل يومي ويجعلها عادة له.
1. الأدوية والجراحة يتم وصفهم وتحديدهم من قبل الطبيب المختص.

تعليقات

التنقل السريع